loader
MaskImg

السرد

يعنى بالسرد القصصي والروائي

شاي بالنعناع

breakLine


وليد ابن احمد || مترجم وقاص تونسي 
زرعتُها، سمَّدتها، رويتها كما تروي الأم رضيعها يوما بعد يوم. أينعَت، تسُرّ من رأى. رعيتها في أصيص أخاذ. حان قطافها، رائحتها عجيبة لا يدرك سرّ عبقها سواي. أهدهدها كما تربّت الحبلى على بطنها المنتفخ. حان مخاضها. تضوّع مسكها في أرجاء سطح بيتنا. كنت أحرسها من عين الحاسدين. قريبا تبشّرني بطلعتها البهية، قريبا أهنأ بقربها. لن أحتاج اللهاث وراءها وهي تتمنّع في أحضان الآخرين.
يوم واحد، واحد فقط لم أزرها. خُنتها، بحثت عن نشوة مع غيرها. كان يوما مشهودا أو قل مشؤوما. زارنا جدي. أولمت أمي بقصعة كسكسي شهيّ. زُين لجدي التريض على السطح ممسكا بكوبه من الشاي. عثر على وردتي الجميلة...قطف أوراقها النضرة ونقعها في فنجانه.
أسبوع مضى في السجن وأمي لم تزرني بعد. لم تغفر لي بعد.
عندما احتملني الدّرك في أصفادي، سخروا مني قائلين: «لم يكن نعناعا ما وضعه جدّك في الشاي. عثرنا عليه يقهقه بجنون ويهدّد بإلقاء أبناء عمومتنا في البحر".