loader
MaskImg

السرد

يعنى بالسرد القصصي والروائي

سحائب عبق

breakLine

سحائب عبق

صباح سعيد السباعي/ كاتبة سورية

غصون الزيزفون التي قدمتها لي امرأة ضاربة في الأصالة والكدّ، وضعتها في المزهرية، عبقها كان أمواج أثير بنقل مباشر عبر زمن مضى، من أشجارها على كتف النهر تزنّر البساتين، مشيتُ معها هناك، خرير الماء لم أكن أفهمه وأنا في طور تشكّل برعم، لكنه كان يشدني لسحر خفي، رحلت وبقي خيال يشبه كل شيء إلا الفرح ولكنه خياله، حاولتُ جاهدة أن أنعش رئة الحياة فيه، سقيته من نفس النهر الذي أحبته، وأضفت ماء الورد، شكلّته يزهر الباذنجان الذي تأملته، حتى بالخسّ الذي تغنت بخضرته، أسميته الميماس لعله يحسّ ويتحرك.
للأسف بقي هلامًا متحجرًا.
علم النفس له كلمة في القصة، وعلم الاجتماع، علم التنمية البشرية ربما، جمعتُ كلماتهم ونقعتها بالماء، ولم أشربها،
سقيت بها القصب الجاف.
وتبقى كلماتي تطوف هناك الذي لم يعد هناك، تطوف على سطح القرميد الذي تسلقته لأشاهد عروسة الجيران في ثوبها الأبيض وتستعرض بعدها بثوب زهري وآخر أسود، وتحجّم الفرح هكذا
و احتفال جيران أبعد بقليل بصوت مسجلتهم والأغاني، تطوف في الدروب
حول فتى اعترضني ليقول لي: لقد هربت من المدرسة لأراك، فاضطررت لأسلك الطريق الأبعد حتى لايهرب.
عملية تسخين البرودة، لإنعاش ورد من الخيبات لا تنجح.
آخر كلماتي دارت في صفحة بلا سطور
عليها شرنقات الأيام.
كم نحتاج!؟

...........................

...........................

الاخبار الثقافية والاجتماعية والفنية والقصائد والصور والفيديوهات وغير ذلك من فنون يرجى زيارة موقع نخيل عراقي عبر الرابط التالي :-

www.iraqpalm.com

او تحميل تطبيق نخيل

للأندرويد على الرابط التالي 

حمل التطبيق من هنا

لاجهزة الايفون

حمل التطبيق من هنا

او تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعي 

فيس بوك نخيل عراقي

انستغرام نخيل عراقي