loader
MaskImg

السرد

يعنى بالسرد القصصي والروائي

محكمة

breakLine

 

محكمة

 

سعد عودة / كاتب عراقي

حُكمَ عليه غيابيا بالسجن مدى الحياة
هكذا تم اغلاق قضية سائق سيارة الحمل الذي دهسَ الشارع
وهرب
........
اعدام
لا أعرفُ لماذا يجلسُ على اطراف اصابعهِ تاركا قدمهُ معلقة في الهواء.
عندما سألتهُ قال لي
-مازال يسيطر على ذاكرتي ذلك اليوم الذي أعدموني فيه
........
ملائكة
سألني وهو يجلسُ بحضني بينما يداه تنتفُ شعيرات شواربي
- هل للملائكة ظلال؟
- نحنُ....اذا تخلصنا من شياطيننا
قفز من حضني وكأنه تذكر شيئا وصاح
-لهذا أخبرنا المدرسُ ان الملائكة لا يمكنهم رؤية الشمس ابدا

 

........
حياة
- أيُّ نوع من الحياة هذه التي تعيشينها؟
أجابتْ وهي تحملُ كيسا كبيرا تضعُ فيه قناني المشروبات الفارغة
- فارغة
........

بكاء
كانت التماثيل تبكي بحرقة
ركضتُ كالمجنون وأنا أخبرُ الناس بذلك
لم يصدقني أحد ,اصابتْ بعضهم موجة من الضحك على ما أقول
ولكن بعد ثلاثة ايام غرقتْ المدينة بدموعهم
........

حروف
لا أعرفُ لماذا تتكرر نفس الحروف على سطح الماء في كل مرة أشربُ فيها قدحا ,تتشابكُ وتتقاطع وتلتف الواحدة على الاخرى لتشكل اسماءا ومدنا ونساء.
ذات موتٍ كانت اصوات الطائرات تختلطُ بصوت المؤذن قبل ان يطغى صوت الانفجار على صوت الله ,نظرتُ الى القدح كانت الحروف مرتبكة وخائفة لذلك رميتُ القدح على الارض وبقيتُ ظمئا لحد الان

........


ظل
تركهُ ظلهُ منذ سنوات مضتْ,الشمس الحارقة ترسل اشعتها كصواريخ تسقط على رؤوس الجميع وتخلق ظلالا متورمة إلا هو يدور طوال النهار تحت الشمس ينتظر ظله الذي لا يأتي ,اخيرا اقتنعَ انه لا جدوى من الانتظار فنسى الامر.
عندما مات وبعد ان غطوا جثمانه بالتراب تشكلَ ظلهُ وبشكل تدريجي فوق تربتهِ ,الظل هذه المرة كان من لحمٍ ودم لرجل يتمدد وكأنه ملاك نائم لذلك وبعد مشاورات طويلة قرروا ان يتركوه هكذا,بلا قبر

 

...........................

...........................

الاخبار الثقافية والاجتماعية والفنية والقصائد والصور والفيديوهات وغير ذلك من فنون يرجى زيارة موقع نخيل عراقي عبر الرابط التالي :-

www.iraqpalm.com

او تحميل تطبيق نخيل

للأندرويد على الرابط التالي 

حمل التطبيق من هنا

لاجهزة الايفون

حمل التطبيق من هنا

او تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعي 

فيس بوك نخيل عراقي

انستغرام نخيل عراقي