loader
MaskImg

السرد

يعنى بالسرد القصصي والروائي

مركز الإنعاش لاستعادة الثقة بالبياض

breakLine

مركز الإنعاش لاستعادة الثقة بالبياض

 

خضير فليح الزيدي - قاص عراقي

 

سيرة مكان خاص
هذه لوحة...
رسم جميلة، بألوان مائية على بياض خام. تشبه ببياضها ردهة إنعاش القلب في مركز ترميم القلب المعطوب. هي محاولة تنظيم إيقاع النبض المرتبك بدقاته. يقفز قياس ضغط الدم إلى درجة خطرة، ذلك ما يشير إليه إيقاع النبض من خلال مسك رسغ اليد.
لوحة البياض تدق بإيقاع ثابت يدل على لحظة الهدوء التي تشير إلى الطبيعة الخالدة في هذه اللوحة.
البياض يعم المكان. الجدران بيضاء والسرير وأجهزة القياس وصدرية الطبيب والمسعف والممرض الخفر.
هذا البياض يتحرك في الردهة الهادئة. البياض يتحرك وإيقاعه ثابت. للبياض رائحة هادئة. لكنها رائحة مخاتلة على كل شبر داخل الصالة البيضاء، تعكر بياضها تلك الشاشة التي تقيس إيقاع نبض المريض.  الأرقام الحمر لمؤشر يتحرك ضمن منحن ثابت الحركة صعودا ونزولا مثل فراشة حدائق تصعد وتنزل وفق مشهد الزهور فيها. يتصاعد الإيقاع في حركة عضلة القلب المحتقن من أسى الحياة وزيفها. كيف للذبابة الطائرة داخل الردهة أن تتحول الى ملاك ابيض؟ تلك هي حالة نشاز تبعث على الفزع.
ثمة لطخة من سواد عظيم ومؤثر داخل لوحة البياض المائية لامرأة عجوز تجلس على الأرض بكل سواد السنين، تبكي بدموع بيضاء على ابنها الذي توقف قلبه فجأة وتركها نهبا للسواد. حركة البياض أكثر استقرارا من حركة السواد.
البياض ينحسر بعد التوقف النهائي لهذا القلب المتورم، يغطى الجثمان بالشرشف الأبيض وتقرأ على روحه سورة الفاتحة. عندما ينتحر القلب يبقى الجسد يتحرك لزمن محدود قبل أن يعم السكون ويتوقف الإيقاع نهائيا. في تلك اللحظة تخرج العجوز من إطار اللوحة لتترجل بعكاز إلى ردهة الإنعاش لتبكي على هذا الرجل الهامد في السكون.
ثمة قلوب أخرى ترتدي السواد العام، تصطف في طابور طويل خارج نسق صالة الإنعاش البيضاء وهي تنتظر لحظة الانغماس في هذا البياض كي يعيد لها انتظام الإيقاع. تشتهي هذه القلوب التوقف لجزعها من الاستمرار. لكن حامليها يقبضون على تلك الشهرة ويقذفونها خارج مركز إنعاش القلوب. يستمر ضغط الدم بالصعود فيزداد نبض إيقاع القلب، حتى اللحظة التي يخرج بها الدم من الأنف. خيط الدم الأحمر يصارع هذا البياض وينتصر عليه في لحظة من الغفلة والهدوء.  
إنعاش القلب عند احتشاء عضلته أو انفجار شريانه التاجي، ماذا يفعل الطبيب سوى إكساء المكان بالبياض كي يزيد من السكون ويطعن تسارع الإيقاع. محاولة تفشل وأخرى تنجح أو يؤجل توقف تلك العضلة إلى حين. ماذا يفعل الإنعاش لقلب خاوٍ دمرته أمكنة الخراب؟ سوى في مراكز التدريب ثم جبهات الموت أو خيانة الحبيبة. آخرها لا يختلف عن أولها؟  قال أحد الممرضين في إنعاش القلب، بلوعة وأسف وهو يودع الرجل المتوفي في كلمة تقال على الأغلب:" البقاء في حياتكم. أنا لله وانا إليه راجعون".
القلب في ثلاجة الردهة سيدي الطبيب. ترى هل من أمل بعدم احتراقه؟ ترى هل نعيش من دون قلوب؟  هل اختراع صالح لقلب صناعي؟ لا طبعا كان الجواب جاهزا على الشفتين. إذاً أنعشنا سيدي الطبيب.
ردهة الإنعاش تعمل بعكس اتجاه صالة السينما من حيث المكان الأبيض، فالردهة من الأماكن التي تزرع الخوف بذلك الصمت المدوي والبياض الطاغي عبر إنذار الأجهزة الناطقة لإيقاع نبض القلب المضطرب، نزورها لمرتين أو أكثر ثم نودع الحياة، بينما صالة السينما من الداخل فهي مكان الأحلام والبياض الحلم حين يعكس لوحة من البياض الذي يخلب لب القلب ويودعه في الخيال.
الردهة تختلف عن كنيسة أو مسجد هادئ، فكل ما فيهما له معنى وزاوية نظر تختلف عن مكان الردهة. عندما يضرب جهاز التخطيط إيقاعه في قلب المنعش ذلك يعني وصل إلى خط النهاية. إنه يعد ما تبقى من الدقات المتسارعة للقلب الراجف.
ثمة أسرة أخرى بقلوب معطوبة لا تتحرك لكنها ما زالت تنبض، بل تحلم بعودة الحياة، لكن كل الراقدين ليسوا سوى عيون تتحرك في المحاجر.
الليل يشبه النهار في بياضه داخل الردهة. فالمريض لا يعرف الليل من النهار إلا بالسؤال وهو يحدق بالساعة التي أمامه.
صحيفة المريض معلقة على حافة السرير. مكتوبة بلغة غريبة وغير مفهومة.  يحمل عامل الردهة مخلفات القلب المتوقف. حذاء بفردة واحدة وقنينة عصير برتقال. بطانية مقلمة. تودع في مكان خارج الردهة كأمات الموتى
صالة الإنعاش تؤدي أما الى المشرحة أو تأجيل الوداع قليلا. يدفع السرير وفوقه جثة هامدة مغطاة بشرشف ابيض. كان أبرز ما فيها الأنف الدال وخلف السرير خيطا من الدمع يقطر على البلاطات الصفراء.
بجوار صالة الإنعاش هناك منشار كبير لبتر الأعضاء في غرفة العمليات للجراحة.. لبتر السيقان المشوهة والمصابة بـ "الغنغارين". يجاور مركز القلب هذا مكان بحركة مختلفة هو مركز شرطة. ويجاور مركز الشرطة مركز إطفاء الحرائق. يجاور الأخير روضة أطفال ويجاورها سجن ويجاوره سوق ويجاور السوق شارع ويجاور الشارع بيوت ويجاور البيوت مطمر صحي ويجاور مكان موبوء يدعى الطمر الصحي كلاب جائعة، إذ تتشكل أمكنة المدن العشوائية بتلك الحركة الدائرية مهما اختلف الإيقاع تبقى الحركة مستمرة حتى في ردهة إنعاش القلب.